الخميس، 28 يونيو، 2012

"حبيب الروح " 22






"حبيب الروح "
أيا روحاً
أيا جسداً
أيا عقلاً
ثالوثا من تكويني
فأما الروح قد عشقت
وقد هامت
قبل بدء تكويني
وجاءتني محملة
بأشواقٍ
وأحلامٍ
فصرت مسيراً فيها
وأما الجسد مشطوراً
وقد عاد
لأكتمل
وأما العقل
يجمعنا على حرفٍ
يكتبنا
ويمزجنا
ويصهرنا
فلا عجب
بأن أعشق أناملها
كما الروح
كما الجسد



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق